الكاتب: جوانا مانسيل التصنيف:
التقييم
حياة ميرا ستانفيلد كانت عادية وروتينية لحين إدراكها أنها ملاحقة من قبل غريب داكن الشعر.
حين واتتها الشجاعة لمواجهته قدم لها نفسه على أنه ليندون هايد، صحافي…ثم بدأ يعطيها معلومات مذهلة حول ماضيها!
في البداية، رفضت أن تصدقه، لكنه كان مقنعا جدا، وتقريبا رغم إرادتها وجدت ميرا نفسها في رحلة نحو اكتشاف الحقيقة، وطوال الوقت ظل ليندون هايد قريبا منها….لحين لم يعد غريبا بتاتا..

أترك رد